الرئيسية / الاخبار / البروفيسور عبدالستار في ذمة الله متأثرا باصابته بفيروس كورونا

البروفيسور عبدالستار في ذمة الله متأثرا باصابته بفيروس كورونا

وفاة المحلل السياسي البروفيسور عبدالستار قاسم متأثرا بإصابته بفيروس ⁧‫#كورونا‬⁩ .

توفي الأكاديمي والمحلل السياسي الفلسطيني البروفيسور عبد الستار قاسم، الإثنين، عن عمر يناهز 73 عاما، على إثر إصابته بفيروس “كورونا”.

وأصيب قاسم بفيروس كورونا قبل أيام وتدهورت حالته الصحية، إلى أن تم إعلان وفاته.

وعبد الستار توفيق قاسم هو كاتب ومفكر ومحلل سياسي وأكاديمي فلسطيني، ولد في بلدة دير الغصون بمحافظة طولكرم، وهو أستاذ العلوم السياسية والدراسات الفلسطينية في جامعة النجاح الوطنية في نابلس.

حصل قاسم على درجة البكالوريوس في العلوم السياسية من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، ثم على درجة الماجستير في العلوم السياسية من جامعة ولاية كنساس الأمريكية، ثم درجة الماجستير في الاقتصاد من جامعة ميزوري الأمريكية، ثم الدكتوراه في الفلسفة السياسية من جامعة ميزوري أيضاً عام 1977.

وخلال مسيرته الطويلة، تعرض عبد الستار قاسم للاعتقال عدة مرات من قبل سلطات الاحتلال، ومن قبل السلطة الفلسطينية.
كما تعرض في العام 2014 إلى محاولة اغتيال بمدينة نابلس، حينما أطلق عليه 3 شبان الرصاص، إلا أنه نجا منها بأعجوبة.

عن الناشر

شاهد أيضاً

تكدس الوظائف لدى ديوان الخدمة المدنية

تفاوت الآراء حول أسباب التكدس لدى ديوان الخدمة دون توظيفالناصر: ثقافة المجتمع أوّل من يتحمل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *